05 يوليو 2008

خطيئتي الأولى

خطيئتي الأولى

من أكثر شخصيات القرآن التي أحس بتشابه بيني و بينها شخصية أبونا آدم عليه السلام ، فلست معصوما من الخطأ لأشبه أحدا من الأنبياء المعصومين ، و لست حكيما كلقمان ، و لا مجاهدا عالما كذي القرنين . و أحاول أن أتمسك بنموذج آدم عندما أرى من حولي أشباه ابن نوح ، و أبو إبراهيم ، و زوجة لوط ، بل و أشباه فرعون و هامان و قارون . فمن تشبه أنت ؟

أما أوجه التشابه مع آدم فهي كثيرة ، فلقدت خلقت بريئا عديم الخبرات ، و لكنني وجدت بين يدي منهجا قويما ، و الحمد لله على نعمة الإسلام و القرآن ، و وجدت من نعم الله الكثير مما لا يقدره الإنسان إلا حين افتقاده ، و علمت أن لي عدوا هو الشيطان لم أره ، و لم أعرف كيف تبدو الوسوسة ، و لكنني صدقتها حين سمعتها رغم التحذيرات المسبقة ، و يا أسفا لقد أكلت من الشجرة تماما مثل آدم ، و من منا لم يفعل ؟

التجربة

جاءت الوسوسة كطرقات مستمرة على نقطة ضعف في كياني الذي ركبت فيه غرائز متنوعة ، فمثلما كانت وسوسة آدم تستغل غريزتي التملك و حب الخلود لديه في إغوائه ، فقد جاءت الوسوسة إلي بما يتوافق معي ، و أخذت تهون علي المعصية ، و تخفي عني عواقبها ، حتى انشغلت بها ، و انصرفت عن التعلق بأمر الله فنسيت .

كانت لحظة الأكل من الشجرة محيرة مربكة ، فللمرة الأولى أعصي ربي ، و رغم حلاوة الثمرة في فمي ، فقد امتلأ حلقي بغصة ، فالتجربة الحقيقية ليست كالحلاوة المشتهاة ، كان الأمر أشبه بالخدعة ، فلم تطفئ الشجرة ظمأي ، و إنما أشعلت النار في قلبي ، كانت المرة الأولى التي أرى فيها الجانب المظلم من نفسي ، أردت أن أعود نقيا كما كنت ، أردت أن أكذب نفسي ، أنا لست سيئا ، لا يمكن أن أكون ، الآن أرى نفسي و الحياة بشكل مختلف .

أخذت أجري و أهيم على وجهي ، أنا مخطئ يا ويلي ، أبتعد عن ربي في كل واد ، أختبئ من نفسي بين الأشياء ، و لكن الأشياء لا تخفيني عن نفسي ، و لا ينفع الابتعاد مع رب الأرض و السماء . أجرب كل طريقة ، أسلك كل درب ، أكره نفسي للحظات ، و لكنني أخاف عليها ، أجرب البدائل الواحد تلو الآخر ، فلا ينفعني شيء .

تدركني لحظة الحقيقة ، لحظة أن أذكره ، أتت هذه اللحظة عند قراءة آية من القرآن ، أو أتت عند سماع موعظة ، أو أتت عند رؤية إنسان يتعذب ، أو أتت عندما حملت عزيزا مات ، لا أذكر كيف أتت ، و لكنني في مواجهة نفسي عرفت الحقيقة ، و عرفت أنني لابد أن أرجع إليه ، يا رب لم أجر هربا منك ، و لكن جهلا و حياء منك .

تأتي لحظة التوبة كفيض غامر على أرض قاحلة ، تروي و تغسل ، تعيد الحياة و الأمل ، كيف يعيش الإنسان بلا توبة ؟

ربنا ظلمنا أنفسنا و إن لم تغفر لنا و ترحمنا لنكونن من الخاسرين .

الصراع

تاب الله على آدم و لكنه طرده من الجنة ، و لا ألوم على آدم خطيئته الأولى ، فلقد عشت تجربته ، و أكلت من الشجرة بعد المرة مرات ، و ذقت طعم شجر مختلف ، و كان درس آدم في التوبة هو طوق النجاة ، و كانت رحمة الله التي وسعت كل شيء هي السبب في عدم طردي ، و مازلت أطمع في العودة إلى موطن أبي القديم - الجنة .

أما إبليس فقد يئس من رحمة الله ، و لا أصعب من عدو يائس ، فأحاول أن أحذر من عدوي الذي يعمل على طردي كما طرد هو ، و إن غلبني في جولة ، فإنني أقوم و أستعد لأصارعه في بقية جولات حياتي بحول الله وحده .

هناك 38 تعليقًا:

عصفور المدينة يقول...

اللهم تب علينا وارزقنا التوبة النصوح

فاتيما يقول...

حلوة قوى الفكرة دى يا احمد
تشبيه الواحد بالنبى
ليه لأ ؟؟
ماهو ربنا بيدينا عظة
و عبرة فى قصصهم
بيخلينا دايما نفتكرهم أثناء المحن
كل نبى عاش معاناة بتصادفنا فى أيامنا هذى
سيدنا يعقوب بيفكرنى بنفسى
طبعاً مع الفارق الوهم يعنى
بس هوه كمان أتحرم من إبنه
كان عارف إنه بيديه للى هيفرقوه عنه
كان ضعيف نوعا ما
يمكن لأن ربنا نزل عليه سكينة
أتحمل الفراق و الحزن
و كان عنده اكل فى رجوع يوسف
بتمنى إبنى يبقى زى اللى سميته على إسمه فى حظه و نصيبه من الدنيا
ميبقاش قيم على خزائن مصر طبعا لأنها لعنة هذه الأيام و ليست نعمة
بس بتمناله يكون شبهه
الفكرة حلوة قوى بقولك
الله ينور عليك

•√أريـ السمر ـج√• يقول...

جميلة جدا بارك الله فيك


اللهم ارزقنا توبة نصوح يا رب العالمين

شمس الدين يقول...

رائعة حقا

و احمل ما فيها ان الانسان لا يجب ان يكون خبيث النشئه حتي يقع في الاثم و لكن ربما هي هفوه او كبوة

و الجميل حقا التاول الجميل و المبسط لها

لسنا ملائكة كي لا نخطئ و لكن هناك منها من يتملكه الشيطان و يستعذب الشرور و يقنط من رحمه الله

اللهم تجاوز عن سيئاتنا و ارحمنا و اغفر لنا و تب علينا انك التواب الرحيم

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أ.احمد .
تعلم أستاذ احمد انا اقرأ الان كلامك هذا وفى نفس اللحظة(وانا احب واخذ بالى من تلك الاشارات او الدلالات )اقول لك فى نفس اللحظة الشيخ العفاسى يقرأ(ان الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا تتنزل عليم الملائكة الاتخافوا ولا تحزنواوابشروا بالجنة التى كنتم توعودون)صدق الله العظيم
رحمة ربى قريب من المحسنين
اسمح لى انا اقول لك هذه المرة كلامك صادر من قلبك مباشرة ولهذا كان له ابلغ الاثر فى قلبى واعتقد فى كل قلب سليم سوف يقرأه بعد ذلك
شكر الله لك ما ذكرتنا.

kochia يقول...

"من منا لم يفعل"
كلمة حق
------------------

"رحمة الله وسعت كل شئ "
كلمة حق
------------------

كل التحية

مع اصرارى يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم
فتلقى آدم من ربه كلمات فتاب عليه إنه هو التواب الرحيم
صدق الله العظيم

ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا
ربنا ولا تحمل علينا اصرا كما حملته على الذي من قبلنا
ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به

واعف عنا
واغفر لنا
وارحمنا
أنت مولانا
فانصرنا على القوم الكافرين

بارك الله فيك

مع أعظم التحيات
السلام عليكم ورحمة الله

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أ.احمد
صباح الخير
اردت ان اقولها اولآ
وثانيآ البوست اليوم فى
مدونتى هو من ايحاء موضوع
حضرتك (على الهامش)
فشكرآ لك ولافكارك
المشعةةةةةةةةةةةة.

fire bird يقول...

هذا طبيعى جدا

فنحن ابناء آدم عليه السلام

وبالتالى نملك نفس الجينات

والصفات

......................

ولكن هل فعلا نملك المقدرة

على التوبة النصوح وقهر ابليس ؟؟؟؟؟؟

نحن نحاول وهذا وحده شرف

والعاقبة بالخواتيم

احييك على اصرارك

freedom يقول...

كلامك حساس و ينم عن يشعر بعظم الخطيئة و لا تجره الى اعظم منها لكن تعظم امله برحمه الله
اللهم اغفر لي و لوالدي و لا تجعل نفسي عدوي بل اجعلها اللهم عوني و سندي لقربك و مرضاتك
اللهم امين

غير معرف يقول...

سلمت يداك -اليوم لولا حفظ الله كدت اكل من التفاحة
المشتاق لله
www.moshtakllah.blogspot.com

Basma يقول...

كلنا هذا الرجل
حتي الأنبياء أيضا لهم غلطات من بعد أدم ولم يتعلمو من خطأ أبيهم
خذ مثلا سيدنا يونس ضعف ويأس ولكنه ندم وتاب
سيدنا موسي غضف وثار علي قومه
سيدنا نوح كان في بيته إمرأة غير صالحه وهو لا يعلم
نحن بشر والبشر غير كاملين
لذلك يفتح الله باب التوبه لكل الناس
والمهم حسن الخاتمه


تحياتي

مصــــري..!! يقول...

السيد "أحمد"

موضوع رائع ومتعلق بكل شخص علي الأرض.

أحياناً أشعر بأني منافق بسبب تكراري لفعلة أكل الشجرة تلك.

لا مفر من الله إلا إليه.
ربنا تب علينا انك انت التواب الرحيم.

تحياتي
أسامة

نوره الخشن ــ آي و كفاية يقول...

جميل جميل جميل
بوست حلو كتير .. وكمان اختيارك لشخصية حلوة اوي

اجاوبك على سؤالك بس منغير ضحك
وكمان بدون اي وجه مقارنة بس هى جت كده

بحس اني شبه شارلي شابلن!!!!!!!!!!!!!

قوس قزح يقول...

احمد مدونتك مستنصدانى
امبارح كتبت تعليق و حصل قفلة مع مدونة مع اصرارى و بعتت له مرتين و لغت تعليقى
و الضهر النهارده بعت تعليق و هنجت و بردو مظهرش
كل ده علشان بسألك ايه نوع الشجرة ههههه

من شابه اباه ما ظلم

كلنا دوقنا من الشجر بس الانواع كتير
و عدد المرات مختلف
فى نوع بيقدر يقاوم و يتعلم الدرس و يتوب و النوع التانى بيستسلم و يكون عبد للشجرة دى و لشيطانها

الحمدلله انك من النوع الاول
تقبل الله توبتنا جميعا

NilE_QueeN يقول...

كل ابن ادم خطاء وخير الخطائين التوابون

appy يقول...

يااااااا شوفت بقى على الرغم من كلامك الجامد بس حلو اهو مش سودوى يعنى مش زى ما انت بتقول
ربنا يتوب علينا يا رب

سبهللة يقول...

احلى بوست قريته فى حياتى
تحياتى ليك
ومزيدا من الافكار الارائعة البراقة

أحمد كمال يقول...

@ عصفور المدينة
اللهم آمين ، جزاك الله خيرا على الزيارة

@ فاتيما
و أنا باكتب السؤال ده كنت متوقع إجابتك دي :) ، و ردا على تعليقك لو كل واحد فينا دور على حل مشاكله من خلال قصص الأولين حيجد فيها الحل الصحيح ، لكن المهم إنه يقبله . تحياتي .

@ أريج السمر
اللهم آمين ، أشكرك على الزيارة و أتمنى نراك دائما

أحمد كمال يقول...

@ شمس الدين
اللهم آمين ، تعليقك أيضا جميل خاصة "لسنا ملائكة كي لا نخطئ و لكن هناك منا من يتملكه الشيطان .." ، شكرا لك

@ norahaty
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته ، أرجو أن تكون بشرى لك بالجنة ، و هذه الإشارات من لطائف كرم الله عز و جل ، جزاك الله خيرا على الزيارة و التعليق ، و كذلك على التنويه عن موضوع "على الهامش" في مدونتك .

@ kochia
أشكرك و لك تحياتي

أحمد كمال يقول...

@ مع اصرارى
اللهم آمين ، و جزاك الله خيرا .
تحياتي

@ fire bird
بالتأكيد نملك القدرة على قهر إبليس ، فمن لطف الله عز و جل أنه سلح الإنسان بما يمكنه من التعامل مع نقاط ضعفه من شبهات و شهوات ، و يبقى الاختيار لنا .. و نسأل الله الثبات .
تحياتي لك و أتمنى أن نراك دائما .

@ freedom
اللهم آمين ، و أجمل ما في تعليقك ما بدا فيه من سلام نفسي . ثبتك الله و أعانك .

أحمد كمال يقول...

@ المشتاق لله
جزاك الله خيرا على الزيارة ، و لولا حفظ الله ما سلم أحد منا يا أخي .

@ Basma
نعم كلنا هذا الرجل ، و الكمال لله وحده ، و لكن على ذكر الأنبياء أحب أن أوضح أن عصمة الأنبياء ثابتة ، و أن معاتبة الله لأنبيائه و منهم محمدا صلى الله عليهم و سلم جميعا كانت إما :
1- لمعاصي قبل النبوة مثل معصية آدم .
2- أو لم تكن لمعاصي ارتكبوها و إنما كانت لفعل خلاف الأفضل ، أو لخطأ في الاجتهاد ، و كلاهما ليسا معاصي .

و الله أعلم ، و جزاك الله خيرا .

@ مصري
اللهم آمين ، نعم يا أسامة هذه هي قصة كل معصية تحدث منذ أكل آدم من الشجرة و إلى يوم الدين ، و المهم الاعتبار بها ، غفر الله لنا جميعا .

أحمد كمال يقول...

@ نوره الخشن
طيب بالله عليك ماضحكش ازاي و انتي بتقولي شارلي شابلن ؟ :) شكرا على زيارتك و أتمنى تكرريها

@ قوس قزح
و الله مش استنصاد دي غالبا مشكلة في الترانس عندك :) ده مصطفى عاد التعليق علشان كان عنده حرف ناقص في الآية الكريمة . و على كل إحنا مالنا بنوع الشجرة ؟ اللهم أعنا على الشيطان ، و جزاك الله خيرا كثيرا على إصرارك .

@ NilE_QueeN
جزاك الله خيرا و أهلا بك زائرة جديدة أتمنى نراك دائما .

أحمد كمال يقول...

@ آبي
اللهم آمين ، طبعا مش سوداوي طالما انتهت بتوبة و عدم هزيمة في الصراع .
تحياتي لك

@ سبهللة
دي شهادة أعتز بيها ، أشكرك على زيارتك و تعليقك و متابعتك .

عاشقه الاقصى يقول...

مش عارفه أقول غير ابداع من حضرتك

بجد لما بدخل المدونه ديه بحس بأحساس رائع من الأبداع
جزاك الله خيرا

معلش اتأخرت فى الرد

لكن منه لله النت

عاشقة القمر يقول...

سلام عليكم يارب تثبنا علي ديناها لو سيدنا ادام اخطي كون فوق ليس في دنيا داه الشيطان هو احنا في دنيا ربنا بعمل لنا امتحان مين في الجنه مين في نار يارب تبعد عننا الشيطاناللهم تجاوز عن سيئاتنا و ارحمنا و اغفر لنا و تب علينا انك التواب الرحيم
كلامك جميل قوي

Mena Mostafa يقول...

من نعم ربنا سبحانه وتعالى علينا إننا لسة على وش الدنيا يعني لسة عندنا وقت نغلط ونتوب... أكيد طبعا مش أصدي أدعو للغلط بس إحنا بشر... والذكي هو اللي يعرف يميز...

اللهم اجعلنا عبيد إحسان ولا تجعلنا عبيد امتحان.

{قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ} الزمر 53

{نَبِّئْ عِبَادِي أَنِّي أَنَا الْغَفُورُ الرَّحِيمُ}الحجر49

imagine يقول...

سلام
عفوا يا أحمد لأني تأخرت في رد الزيارة ولكنك تعلم الإمتحانات والمشاغل، الحمد لله اليوم كان اليوم الأخير،،،،،،،،وأخيراً،البوست جميلة جدا وتمس الواقع يا أخ أحمد، بارك الله فيك، وعلى فكرة الصورة المرفقة بالبوست رائعة جدا
شكرا على الزيارة
سلام
إسراء

بنت القمر يقول...

احمد كمال
===========
شوف هو كلنا ادم في الموقف اللي بتقول عليه
نساء ورجال
لكن اكيد ربنا عارف كل واحد نفسه فيها ايه.. وعدله بقوة علمه بمعني انه عارف مدي ضعفنا وقوتنا ومدي قوة الغوايه والوسوسه اللي بنتعرض لها
يعني مثلا ممكن اتنين يسرقوا واحد عنده عربيه وشقه ورصيد في البنك والتاني مش لاقي ياكل ..اكيد ربنا عارف حجم الضغوط والمغريات المحيطة بتلك الخطيئه المشتهاة
نفس الشيئ الزنا والكذب كل الخطايا
لو وثقت في عدله ها تثق في رحمته
لو وثقت فيه ها تثق في عدله ورحمته
انت عارف المشكله اننا احيانا بندور في دوائر من جلد الذات وتعذيب النفس وفي غمرة هذا الجلد نرتكب اخطاء اخري وخطايا جديده!!!!!!!!!!
الافضل يا عزيزي هو النظر للامام
وتعويض ما فات بصالح الاعمال
الموضوع تحفه علي فكرة.. خلاني قعدت افكر انا شبه مين... اعتقد سيدنا يوسف
حياتي تشبه حياته بما تعرض له عليه السلام من تغيرات حاده.. ومؤامرات وظلم ثن انصفه الله في النهايه ورده له حقه
بجد ومش مجامله وانا مش بجامل صدقني خصوصا اصدقائي الاعزاء
مدونتك بتطور بسرعه كبيرة وبتاخد خط ولون مميزين ومش شبه حد
ربنا يوفقك

محبط افندى يقول...

السلام عليكم

مدونة محبط أفندى

مدونة ..بس للمحبطين ..
ومين فينا مش محبط من حاجة ؟؟

بس يلا بينا ..نحاول اننا نخرج من الاحباط دة

ونشوف اخرتها ايه!!

ونعيش مع الامل ..وياااارب
:)

نتمنى من الجميع المتابعه .. والمشاركة ..والمساعده


الميل ..
amohbat@yaho.com

أحمد كمال يقول...

@ عاشقه الاقصى
جزاك الله خيرا جزيلا على تعليقك ، و ربنا يصلح لك حال النت :)

@ عاشقة القمر
اللهم آمين ، أشكرك على زيارتك الأولى ، و جزاك الله خيرا على التعليق

@ منة مصطفى
مهم قوي إحساس الإنسان إنه في مهلة ، و أنها ستنقضي ، و لذلك عليه أن يستغل هذه الفرصة . جزاك الله خيرا ، و ماتغيبيش علينا :)

أحمد كمال يقول...

@ imagine
أشكرك على زيارتك و تعليقك يا إسراء ، و ربنا يوفقك في امتحاناتك يا رب .

@ بنت القمر
بصراحة تعليقك موضوع لوحده ، "عدله بقوة علمه" ، "لو وثقت فيه ها تثق في عدله ورحمته" ، "تعويض ما فات بصالح الاعمال" ، و غيرها من الجمل الموحية .

و في النهاية أشكرك على رأيك في رحايا العمر ، أنا عارف إنك مش يتجاملي ، و لذلك رأيك ده مهم جدا بالنسبة لي . تحياتي .

@ محبط افندى
مش عارف ليه في إعلانات ساعات بلاقيها عندي بتحسسني إن صاحبها لقى حيطة فاضية فقام شخبط عليها !

يا ريت المرة الجاية تحسسني إن الحيطة ماكانتش فاضية يا سي محبط أفندي ، لحسن الأسلوب ده محبط قوي .

JaN DarK يقول...

حسنا ،،
غريب قد اخترت أبانا جميعا لتتشبه به ،،
ووجدت ان الانبياء معصومون من الخطأ ،
ما اعلمه او ما كان يقوله لنا اساتذتنا بالمدارس ان " سيدنا آدم " أبو البشر ،،
أي انه سيدهم ،،
أي ان الانبياء الذين نراهم غالبنا انهم معصومون من الاخطاء هم ابناء آدم ،،
مثلنا تماما ،،
من نفس النسل ،،

ان القرآن أتى لنا بقصص الانبياء لنتعظ منها ،،
ولم يكونوا ملائكة ،،
بلا كانوا جميعهم أولاد " آدم " الذي أقام خطيئته الاولى في جنة الأعالي ، وعلى أثرها نزل الى الأرض وتاب الى ربه ،،

لا اعلم لم دققت انا في تلك التفصيلة لتلك الدرجة ،،
لربما اني فكرت بها كثيرا ،،
جميعنا خطائون ،،
لا يوجد منا من يعش دون أثم ،،
يختلف كل منا في صغر او كبر او عظم آثامه ،،
لكننا جميعنا أخطأنا ،،
لكن الله يتوب على عباده الصالحون ،،
الذي لم تلوثهم بعد أتربة تلك الحياة ،،

آدم يا ابن آدم وضحت أمامه خطيئته بعد العقاب ،،،
الدرس هنا ،،
ان تستفد من تلك القصة ولا تتب بعد العقاب ،، بل بعد الخطأ ،، !

تحياتي لك ،، !

أحمد كمال يقول...

@ جان دارك
أهلا بك ضيفة جديدة في رحايا العمر ، بخصوص عصمة الأنبياء أرجو أن تقرأي ردي على بسمة أعلاه ، تحياتي لك و أرجو ان نراك دائما .

رئـــــيسـة حزب الأحلام يقول...

تحفه بجد
حضرتك وصفت الضعف الانسانى امام نفسه ووسوسه الشيطان فكلاهما مسلط علينا ويقع الانسان فى النصف ثم يأتى تذكر الله والعذاب والضمير ويحدث الصراع الرهيب انها بالفعل حرب قويه داخل الانسان كفانا الله الوقوع فى براثنها
تحياتى لك

أحمد كمال يقول...

@ رئيسة حزب الأحلام
أشكرك على تعليقك ، و للأسف مقدر على كل منا الاشتباك في براثن هذه الحرب ، فلم يجعل الله سبحانه و تعالى الوقوع في الحرب اختيارا ، و لكنه جعل اختيار معسكرنا في الحرب اختبارا .

Nihal يقول...

حين يغتر الإنسان بذاته ، و قدراته ، أو حين تأخذه الدنيا بمشاغلها و مشاكلها ، حينئذ يقع المحظور ، إنه الخطأ ، و الذى يأتى كنوع من الإفاقة و تذكير الإنسان بضعفه و عجزه أمام الخالق عز و جل ، و إن ما يحققه من نجاح أو ما يستشعره من سعادة ما هى إلا هبة من الخالق الذى لا يغفل و لا ينام ، و صدق قوله : ( يا إبن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم إستغفرتنى غفرت لك ) ، فما أعظم رحمته بعباده !

أحمد كمال يقول...

@ نهال
عندك حق ، فنعمة التوبة على العباد من أعظم نعم الله علينا ، نورتي الرحايا