07 يونيو 2008

عبور الحياة

عبور الحياة هل تشعر في أي وقت من الأوقات أنك حائر في حياتك ؟ هل تتساءل أحيانا عن مصيرك ، و عن طريقك الذي اخترته في الحياة ، و أين يتجه بك هذا الطريق ؟ هل تفكر في الأسلوب الأنسب لعبور هذه الحياة ؟ هل تحاول أن تستشف مستقبلك ، و أن تتحرك في الاتجاه الصحيح لتعيش حياة آمنة ، و في نفس الوقت ترضي ربك ؟
أنا أشعر مثلك ، و تؤرقني نفس التساؤلات ، أبحث عن إجابات واضحة لها ، و أحاول أن أعبر الحياة بالشكل الأمثل .
مرت بخاطري بعض هذه الأفكار عندما سمعت حديث موحي و بليغ لسيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم يقول : « يا أبا ذر ، أحكم السفينة فإن البحر عميق ، واستكثر الزاد فإن السفر طويل ، وخفف ظهرك فإن العقبة كؤود ، وأخلص العمل فإن الناقد بصير» ، و الحديث غني بالمعاني لأقصى حد ، و يعج بالإشارات و التلميحات العميقة المؤثرة لمن تفكر فيه للحظات .
و ملخص فكرة الحديث كما فهمته يدور حول كيفية التعامل إجمالا مع هذه الحياة حتى نصل عبرها إلى بر الأمان ، و لو أنني فهمت هذه المعاني بالشكل الصحيح ، فإن هذا لعمري هو إجابة كل الأسئلة السابقة ! و لكي أكون أكثر دقة فإن الحديث لا يوجهك بأسلوب إفعل و لا تفعل ، و لكنه يستخدم أسلوب راقٍ في التربية ، يقدم لك إشارات على الطريق ، تعينك على الاختيار الصحيح في كل موقف في حياتك ، و لا يعي هذه الإشارات إلا من كان له قلب ، أو ألقى السمع و هو شهيد ، و لا يلتزم بهذه الإشارات إلا من تعلق قلبه بهدف الوصول إلى بر الأمان .

أحكم السفينة فإن البحر عميق

فلكي تعبر بحر الحياة يجب أن تسد النقص و الخلل في سفينتك التي تعبر بها ، بمراقبة نفسك ، و إصلاحها ، و تأديبها . أنظر إلى مواضع العيب و النقص و اتخذ قرارك لتصلح من شأنك ، و انشد إتقان كل ما تفعل بقدر الاستطاعة .

استكثر الزاد فإن السفر طويل

و خير الزاد التقوى و العمل الصالح ، فما أطول السفر إلى الآخرة ، و ما أصعب ظلماته ، و ما أقسى أن تشعر بالأسى على عمر ضاع بغير استزادة ، و ما أشد ندم إنسان تقطعت به السبل بعدما نفد زاده . انتهز الفرصة و تزود الآن ، و لا تتردد في عمل ما يكثر زادك مهما كلفك الأمر .

خفف ظهرك فإن العقبة كؤود

ما أثقل الذنوب و المعاصي في يوم يحمل كل منا أحماله و أعماله على ظهره ، و ما أصعب الموقف عند محاولة اجتياز العقبات و نحن ننوء بهذه الأحمال . إن الذكي هو من انتبه لهذا من الآن و تخفف من أحماله ، فقم الآن بوضع هذه الأثقال ، و ابحث عن كل طريقة تعينك على هذا .

أخلص العمل فإن الناقد بصير

من أكثر ما قد يفزع الإنسان فكرة ألا يقبل عمله لشبهة رياء أو تصنع ، و من منا يضمن لنفسه إخلاص ؟ و لا سبيل لتهدئة هذا الخطر إلا التوجه بالعمل لوجه الله وحده ، و ألا ننتظر شكرا أو إعجابا من الناس ، و إنما نتحرى في أعمالنا رضا الله ، و إن سخط علينا الناس ، و أن نتجنب غضب الله ، و إن رضي عنا الناس .
و بعد ، صدق رسول الله صلى الله عليه و سلم ، و أعاننا الله على أن نلزم غرسه .
و الآن قارئي العزيز ، ساعدني ، و قل لي ما هي الخطوة الأولى التي قررت أن تخطوها في سبيل عبور الحياة بأمان ؟

هناك 38 تعليقًا:

مع اصرارى يقول...

أول مرة أكتب أول تعليق
استأذنك قبل ما حد يسبقنى
وراجعلك تانى

مع اصرارى يقول...

بسم الله الاول قبل كل ابتداء
والصلاة والسلام على إمام الأتقياءالاتقياء
وبعد.
موضوع حضرتك ده جه فى وقته جدا بالنسبة لى. فأنا ولدت يوم 26/5/1975
واتممت ثلاث وثلاثون منذ ايام.
ووقفت فى هذا اليوم اتسائل
أين أنا بعد انقضاء ثلاث عقود وثلاث أعوام.
أين أنا وقد انقضى نصف عمرى الافتراضى او النظرى بغض النظر عن عمرى الحقيقى الذى اجهله.
تذكرت احلامى الكثيرة وها أنا ذا لم أحقق الا القليل مع حب الله ورسوله.
اللهم تقبلنا فى زمرة عبادك الصادقين.
انا لست دكتور.
انا لست استاذ.
انا نسيت اللغة الفرنسية.
انا نسيت اللغة الالمانية.
ما أقل ما قرأت.
أنا نسيت ماحفظت من كتاب الله عز وجل.
وهنا مع هذا الشعور بالزهد فى الاحلام حن حنينى الى كتاب الله عز وجل.
إقتربت النهاية وسخف التسويف وقل الجد فإلى متى.
ان الهدف الاسمى الان الذى اخطط له هو حفظ كتاب الله عز وجل. هو حفظ ايات الذكر الحكيم.هو حفظ الكتاب الذى لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه.
وقد بدات بالفعل من 1/6/2008 لاحفظ ربع حزب كل ثلاث ايام على ان احفظ الكتاب فى عمر الخامسة والثلاثون بإذن الله.ارجو الدعاء بالتوفيق والسداد وسأتوجه الآن الى مدونتى اللى ما حدش بيعبرها خالص وهابدأ مشروع ارجوا أن تعيننى فيه والله ولى التوفيق.

أحمد كمال يقول...

@ مع إصراري

أولا كل سنة و انت طيب :) و مبروك المدونة الجديدة .

ثانيا وقفة مواجهة النفس و محاسبتها مهمة جدا ، و جميل أن ينتهز الإنسان فرصة بداية عام جديد ، أو مرحلة جديدة في حياته ، ليقيم هذه الحياة و يقومها .

سوف أحاول أن أستخلص نتيجة من مجموع الخطط التي ستأتي في التعليقات ، فلنتابعها سويا ..

appy يقول...

ليه كده بتخبطنا مع نفسنا بلشكل ده
بس فكرة ان الواحد يفكر مع نفسه فترة ويبص لحياته حلوة قوىىىىىىى

مـحـمـد مـفـيـد يقول...

عزيزي أحمد
بجد كلنا بنشعر بهذا الشعور
ولكن لابد من التغلب عليه
وانت وضحت نقاط هامه لذلك

قوس قزح يقول...

احمد
دايما بوستاتك لها هدف راقى

و تحليلك للحديث جامد جدا
يارب كلنا نقدر نعبر الحياة و نوصل لبر الامان

تحياتى

بنت القمر يقول...

احمد كمال
========
الله انت بتقول وتفكر اللي بفكر فيه بالضبط
توارد بوستات ده ولا ايه
:)
شوف الموضوع ده حلو جدا
ولو تسمح لي واحنا بقينا اخوات واصدقاء في الفضاء السيبري دلوقت اقولك شيئ بالنسبه لطرح الموضوع
اولا الحديث ده جميل جدا ومسمعتوش قبل كده خالص.. طبعا الزاويه اللي فهمته منها ده رؤيتك الخاصه جدا
سهل اوي الكلام بس اكيد انت كبشر بتكون في صراع بين احلامك وشهواتك وطموحك وبين انك تكون ملتزم وتعبر الحياه بأمان
في رأيي المتواضع ان علاقتنا بالله هي من اكثر العلاقات تعقيدا واضطرابا
خوفنا منه ورغبتنا في ارضائه واحساسنا بالذنب وضغوط المغريات الحياتيه المتكالبه.. بتهد الواحد وتتعبه وتخلي { عبور الحياه} مش سهل ابدا
انا بعمل ايه ولا حاجه
:_بصارع واجاهد نفسي ان اكون صح
بختار صح وبفكر صح اعرف كل وم جديد واعيد غربله افكاري واغير مفاهيمي بحاول اكون اكتر مرونه
بحاول ما اخدش اي شيئ مسلم بيه
لكن افكر فيه تاني واشاور عقلي
عشان اختياري يكون نابع عن قناعه مش تقليد ولا ارضاءا لحد
سواء علي مستوي العلاقات الاجتماعيه او الالتزامت الدينينه او الصداقه
مفيش روشته جاهزة
تساعدك ده معركتك اللي لازم تخوضها بنفسك ومع نفسك كل يوم
تحياتي
======
ملحوظه: البوست حلو جدا بس مش بحب فعل الامر في صيغه الكتابه.. بحس انه مناسب اكتر لعلامات المرور!!
وبعدين: فان هذا لعمري هو...
مين لعمري ده
:)
خف الفصحي حبه
تحياتي

أميمة كامل يقول...

جزاكم الله كل الخير على التذكرة

وأن شاء الله ربنا يعينا ونبدأ

بالتخفف من الذنوب والمعاصى

وتكون بكثرة ودوام الإستغفار

وربنا يتقبل

kochia يقول...

اول مرة اقرا الحديث ده
لسوء الحظ مقراتهوش قبل كدة ولحسن الحظ قريته النهاردة
فعلا جميل وبيلخص
والحاجات اللي المفروض نعملها كتييييير
والتقصير كتييييييييير
والاهلاص في العمل دي حاجة عميقة ومش بتيجي بمجرد اني اقول كدة
اول حاجة هحاول اعملها اني اكون من الذين يقولون ما يفعلون
لاني بقول كتير واعتقد اني بعرف قدر معقول .. وبنصح كمان غيري
لكن مش كل اللي بقوله بعمله .. او بعمله كما يجب
هبدا بكدة .. هبدأ بنفسي التقويم والتقييم قبا منا انظر لغيري
والله المستعان
موضوع حلو اوي
تحياتي

المـــفـــــــقــــــــوعـــــة مــرارتـهــا يقول...

ربنا يعدينا منها علي خير
وبالفعل انا حائرة

nonoymm يقول...

الله الله الله
الحديث مليان جداا والمعاني اللي بيحويه كبيرة وتحتاج مزيد من التامل والفهم
حضرتك بسطتها بارك الله فيك
الكلمتين نفسهم معبرين عنه رحلة عبور الحياة
تحياتي

tamer.sala7 يقول...

سؤال حضرتك صعب جدا

بس ما نزل بلاء غير بمعصية وما رفع الا بتوبة وده اللي احنا فيه دلوقتي

ربنا يرحمنا
اللهم ارفع مقتك وغضبك عنا

راجى يقول...

اعقلها وتوكل على الله

Hina wi Hinak يقول...

الشيء الغريب جدا، إن عدد اللي بينادوا بفصل الدين عن الحياة في تزايد بإستمرار... طيب ده إيه دخله بموضوع البوست الجميل اللي أنت كتبته؟
ديننا (وكمان بقية الأديان الأخرى) فيها من الحكم والمواعظ والإرشادات ما يكفل لنا جميعا حياة جميلة تندر فيها المشاكل، وتكاد تتلاشى فيها الهموم... لكن نقول لمين ونقنع مين؟ كتير بيعطوا وزنا للحياة يفوق بكثير وزنها الحقيقي، في حين أن الكثير من هؤلاء يكون إكتراثهم بالدين أقل بكثير جدا (إن كانوا يكترثون بالمرة) مما هو مطلوب لبلوغ تلك الحياة الجميلة... معادلة صعبة أوي

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أ.أحمد كمال
كلامك هذا
ما يسمى
نوبة صحيان
فى تقسيمى انا
للكلام فجزاك الله
بالخير على ما نبهتنا
واعنا على ما يحب ويرضى به
وتقبل تحياتى ومرورى

عاشقه الاقصى يقول...

موضوع حلو اوى

ومهم أوى

ورائع جدااااااا

وأول خطوه فى طريق عبور الحياه بامان


العلاقه القويه مع الله

اللى هتتدفعنا لكل شئ فى حياتنا

واحنا غايتنا الله

دنــــيــــــا مـحـيـرانـي(ده حالي اما اسمي ايناس لطفي يقول...

انا مش عارفه ارد يمكن عشان اسئلئتك في الجزء الاول كانت بتكلم عني و عما اشعر به في هذه المرحله من حياتي لكني اتفق في الراي مع بنت القمر قالت الاي شعرت بيه بس كلامك جاي علي الجرح اوي اوي
تحياتي

رئـــــيسـة حزب الأحلام يقول...

جزاك الله خيرا على هذا الموضوع
فعلا الرحلة محتاجة لارشادات وماباللك فهذة رحلة الحياة
اعظم رحلة واقسى رحلة على الانسان وانا عندما ابدا سابدا بالتوبه الى الله واعجبتنى هذة ---فلكي تعبر بحر الحياة يجب أن تسد النقص و الخلل في سفينتك التي تعبر بها ، بمراقبة نفسك ، و إصلاحها ،-------
تحياتى لك واسعدك الله

صحفية روشة يقول...

النهاردة عيد ميلادى تعالو على مدونتى وسمعونى احلى هابى بيرث داى تو يووووووووو

د/أبويحيى وادم يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

جزاكم الله عنا خيرا استاذى الجليل بحق موضوع اكثر من رائع

اللهم لاتجعل الدنيا اكبر هما ولامبلغ علما ولا اليها مردنا ولا الى النار مصيرنا

اللهم امين اللهم امين

والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته

mo'men mohamed يقول...

السفينه هى نفسك و الزاد خيره التقوى و الحمل هو المتاع الحياة الدنيا و العمل من خير أول شر اذا لزمته النية و الإستغفار كان متقنا
جزاكم الله كل خير
السلام عليكم

على الزيبق يقول...

الدعوة لحظر الحزب الوطنى

لماذا لا نقوم بعمل حملة قومية من أجل حظر وحل ما يسمى بالحزب الوطنى
ولماذا لا نقوم برفع دعوى قضائية امام المحاكم المختصة
نتهم فيها الحزب الوطنى بأنه حزب يهدد الدستور ويعطل الدستور
وبأنه حزب يزور ارادة الشعب ويستغل ما لديه من سلطات ونفوذ من أجل البقاء فى الحكم لأجل غير مسمى


قد يقول قائل من الصعب أو من المستحيل أن يحدث هذا الأمر ومن المستحيل أن ننجح فى حظر الحزب الوطنى
وانا غرضى ليس حظر الحزب كأجراء قانونى .. وإن كان هذا ممكن .. ولكن غرضى هو مهاجمة هذا الحزب الفاسد الفاشى الفاشل المزور
مهاجمته قضائياً وشعبياً وإعلامياً
فلنتخيل سوياً هذا الخبر على صدر صفحات الجرائد وفى مقدمة النشرات الأخبارية
قوى حزبية وشعبية واعضاء معارضين بمجلس الشعب المصرى
يطالبون بحظر الحزب الوطنى الحاكم ومحاكمة اعضائه

د/أبويحيى وادم يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
آخى الكريم
لما أراك لم تشارك معنا فى حملتك إلى الآن ؟
أخي العزيز : هي حملتك هي لغتك ولغتي أذا لم نحافظ عليها نحن ونعمل على نشرها فمن يفعل ذلك ؟؟
أنا لا ادعوا إلى المثالية فى استخدام اللغة والأمر مفصل بالموضوع بالمدونة
وهى ليست دعوا لفرض قيود على كيفية التعبير عن الرأي فلك مطلق الحرية في هذا
أخي الحبيب أن مشاركتك في هذه الحملة سوف يكون احد أسباب نجاحها ونشر لغتك
ندعوا الى الاعتزاز بلغتنا ..أعلم انك تعتز بها ولكنى أدعوك الآن إلى نشر الأمر بين كل من تعرف وكل زوار مدونتك التي تدون بها وكل المنتديات التي تشارك بها
إلا أذا كنت غير مقتنع بالفكرة والحملة فلك مطلق الحرية في هذا واعتذر أذا كنت أطالت عليك
والسلام عليكم

ايوية يقول...

انا فى تلك المرحلة الان احاول ان اقيم ما فات واحاول ان ابداء من جديد مازلت فى مرحلة الحيرة
لكنى اظن ان ما سيجعلنى امر بسلام من تلك المرحلة هو الرضاء

أحمد كمال يقول...

@ آبي

مش باخبط ولا حاجة ، كلنا فينا عيوب ، و تصليحها مش حاجة سهلة ، بذمتك مش حاجة تستاهل ؟

تحياتي


@ محمد مفيد

ده صحيح فعلا ، لكن المهم الشعور ده يتحول لشئ إيجابي ، و ساعتها تتغلب صح .

شكرا لمرورك

أحمد كمال يقول...

@ قوس قزح

شكرا لكلماتك المشجعة ، و أهلا بيكي دائما .

يا رب يوصلنا بر الأمان ..

أحمد كمال يقول...

@ بنت القمر

تعليق جميل كالعادة ، أنا سعيد إن الموضوع عجبك ..

بالنسبة لملاحظاتك :
- فعلا دي رؤيتي للحديث و ليس شرحه ، و إن كنت أعتقد إن المعاني مفهومة بلا شرح .

- سهل فعلا إني أنصح طالب و أقول له : ذاكر علشان تنجح ، و هي نصيحة أكيدة المفعول ، و يمكن يكون عارفها أصلا ، في النهاية المذاكرة حتفضل صعبة ، و كل واحد حايذاكر بطريقته الخاصة . نفس الشيء في عبور الحياة ، و علشان كده مش ممكن يكون في روشته جاهزة .

- خطتك تتلخص في مجاهدة النفس ، و إعمال العقل في كل شيء . مش بطال أبدا .

- لو خفيت الفصحى عن كده د/أبويحيى وادم حايزعل مني أكتر ما هو زعلان ، و أنا لسه مش عارف حاصلحه إزاي :S

تحياتي :)

أحمد كمال يقول...

@ أميمة كامل

جزانا الله و إياكم ، و تقبل منا جميعا .

أشكرك على المساهمة ، و خطتك تبدأ بالتخفف من الذنوب و ذلك بكثرة و دوام الاستغفار .


@ kochia

أهلا بيكي ، الحديث فعلا جميل جدا ، أنا إتأثرت بيه ، و حسيت زيك كده ..

تبدأ خطتك بأن تكوني من الذين يقولون ما يفعلون ، و أن تقيمي و تقومي نفسك قبل غيرك .

شكرا لك

أحمد كمال يقول...

@ المفقوعة مرارتها

لماذا أنت حائرة ؟ الطريق واضح ، و لكنه صعب !


@ nonoymm

جزاك الله خيرا على الزيارة ، و بارك الله فيك

أحمد كمال يقول...

@ تامر صلاح

تعليقك جميل ، و خطتك تتلحص في التوبة .

تحياتي لك

@ راجي

كل شيء بأمر الله ، أفهم من كده إن خطتك هي التوكل على الله ؟

أحمد كمال يقول...

@ هنا و هناك

تعليقك جميل ، و الحقيقة هي الحياة ماتنفعش أساسا من غير دين ، و من يعيش بلا دين مسكين فعلا لإنه لم يجرب أجمل ما في الحياة .

تحياتي


@ norahaty

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته ، هي نوبة صحيان فعلا ، أرجو أن تستمر معنا جميعا ، و أن تعيننا على عبور الحياة .

شكرا زيارتك الأولى و تعليقك ، و أرجو أن نراك دائما .

أحمد كمال يقول...

@ عاشقة الأقصى

نورتينا بمرورك و كلماتك .

أول خطوة في خطتك هي العلاقه القويه مع الله ، لكن ماوضحتيش إزاي؟


@ إيناس لطفي

أهلا بيك و شكرا على الزيارة .

أتفق معك أن عبور الحياة مش سهل إطلاقا ، و لذلك تدور هذه الأسئلة في ذهن الكثير منا .

تحياتي لك

أحمد كمال يقول...

@ رئيسة حزب الأحلام

جزانا الله و إياكم ، و أهلا بك في رحلتنا في الحياة :)

خطتك تبدأ بالتوبة ..

تحياتي


@ صحفية روشة

و الله ده كرم أخلاق من حضرتك إنك عزمتينا بدون سابق معرفة يعني ، و كنا نتمنى كلنا نييجي بس يا خسارة الوقت اتأخر خالص .

أحمد كمال يقول...

@ د/أبويحيى وادم

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته ، جزانا الله و إياكم يا دكتور ، و شكرا على تعليقك .

أما بالنسبة لعتابك فلعلك يا سيدي الكريم لاحظت أنني لم أضف شيئا على المدونة و لا حتى تعليقات - لانشغالي - من قبل أن أرى موضوعك ، و هو فعلا موضوع هام ، و أنا أؤيده ، و لكني أظن أن إعدادا يجب أن يسبقه للدعاية و الاستعداد له ، أما و قد بدأ بالفعل فلا أملك إلا أن أتمنى لك التوفيق ، و عموما ستجد اكثر كتاباتي بالعربية فيما عدا الكثير من التعليقات لتكون أكثر حميمية ، و القليل من الموضوعات التي أريد ان أعبر عنها بالعامية .

ملحوظة بالعامية : و اديك شايف بنت القمر بتقول لي "خف الفصحى حبه"!

و جزاك الله خيرا على فكرتك الجميلة .

أحمد كمال يقول...

@ مؤمن محمد

أهلا بك يا مؤمن في أول تعليق برحايا العمر ، نورتني :) و شكرا على تلخيص كل حاجة في جملة واحدة :)


@ علي الزيبق

أهلا و سهلا ، خطوة عزيزة ، آنست و شرفت ، قلت لي جاي بقى بخصوص إيه ؟


@ ايوية

إذا الرضاء هو كلمة السر عندك .

أشكرك على الزيارة و التعليق :)

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أ.احمد كمال
تحية طيبة
ها قد جئنا لتستمر الزيارة والتعليق
ولكن لما لا يوجد جديدآ....؟
حسنآ..فلنجعل للزيارة فائدة : اوصيك ونفسى وصالح المؤمنين بالصلاة على النبى فى هذا اليوم الكريم بل والاكثار منها ما امكن ذلك
ذكر فى الحديث(عن أوس بن أوس قال: قال رسول الله :إن من أفضل أيامكم يوم الجمعة فيه خلق الله آدم وفيه قبض وفيه النفخة وفيه الصعقة فأكثروا علي من الصلاة فيه فإن صلاتكم معروضة علي.. قالوا: وكيف تعرض صلاتنا عليك وقد أرمت ؟ أي بليت... فقال : إن الله جل وعلا حرم على الأرض أن تأكل أجسامنا. )
وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .

أحمد كمال يقول...

@ norahaty

و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

أهلا بالزيارة ، و شكرا على السؤال ، و أعتذر عن التأخر لمدة كبيرة عن نشر أي جديد لانشغالي جدا ، و لكن الموضوع الجديد نزل أخيرا و الحمد لله :)

جزاك الله خيرا كثيرا على التذكرة ، جاءت في ميعادها .

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أ.احمد كمال
عذر مقبول وذنب مغفور
ان شاء الله
وتقبل تحياتى.