12 ديسمبر 2009

حلم يتحقق

حلم يتحقق بالأمس كانت البؤجة الجديدة ، لا أذكر كم كان رقمها بين عدد المرات التي اجتمع بها المدونون ليقدموا شيئا (البؤجة الأولى ، البؤجة الثانية) . يقدموا لمن ؟ لله ، لمصر ، لأنفسهم ، أو لهم جميعا . كل حسب نيته . (أقرأ التغطية التفصيلية في روح قلب ماما)

الحقيقة أن التجمع في حد ذاته مطلوبا ، أن يشعر كل منا أن لديه ما يقدمه للآخرين ، و أن ما يقدمه يصنع فارقا بالفعل .

أحيانا ما أسأل نفسي ، هل يمكن أن يتغير واقعنا إذا قدم كل منا ما يستطيع ليساعد غيره ؟ أعتقد هذا .

على هامش البؤجة دارت بعض المناقشات حول العمل التطوعي ، و عن دور المتطوعين ، عن الأنشطة التكافلية ، في مقابل المشاريع التنموية ، و عن دور الجهات الرسمية .

و قبل أن أستطرد أريد من يقرأ هذه السطور أن يعيش في أجواء العمل التطوعي ، أن يعرف أن مشاكل بلادنا ليست في الغذاء و الكساء فحسب ، و أن يسأل نفسه هل أنا مسئول بشكل أو بآخر عن تغيير الأوضاع الحالية ؟

أرجو أن تشاهد الفيديو التالي ، و الذي يتناول حقيقة الوضع كما يرويه بعض من عاشوا تجربة العمل التطوعي في مصر خلال السنوات السابقة ..

الحقيقة أن كل الجهود الخيرية مفيدة ، و مع ذلك فإن المشاريع التنموية تظل الأبقى ، و إن كانت الأصعب ، و تتطلب وعيا فاعلا ، فعلى سبيل المثال فإن محو أمية شاب و تعليمه حرفة قد يستلزمان مجهودا شخصيا من المتطوع ، بالإضافة لنفقات عديدة ، و وقت طويل نسبيا ، في مقابل التبرع المباشر بالمال أو الغذاء أو الكساء لنفس الشخص .

أتمنى أن أرى اليوم الذي تتضافر فيه الجهود الخيرية لتصنع مستقبلا مختلفا لبلادنا ، و لا تكتفي بأضعف الإيمان من فضل الوقت و المال .

ربما كانت أعداد المتطوعين قليلة اليوم ، و لكن الوجوه الواعدة التي أراها في مثل يوم البؤجة تنبئ بمستقبل أفضل ، و على أيدينا نحن .

و ماذا الآن؟ شارك في تحقيق حلم إسطبل عنتر

إهداء

أود أن أهدي هذا الموضوع لكل من وهب عمره أو جزء منه لتحقيق بعض أحلام هذا الوطن ، لن أذكر أسماء محددة من الأسماء الكثيرة التي أعرفها ، و لكنني أشكركم لأنكم ضربتم المثال حقيقي في حب الوطن ، ليس بالأغاني ، أو لعب الكرة ، أو العزف على أوتار استرضاء الجماهير ، و بالتأكيد ليس ببيع الأوهام للناس ، و إنما عن الطريق العمل في سبيل وطن أفضل .

هناك 30 تعليقًا:

ـ-ـ- أحمد عبد العدل-ـ-ـ يقول...

هل أنا مسئول بشكل أو بآخر عن تغيير الأوضاع الحالية ؟

أستاذى الجميل
باختصار عندما ينصلح الحال سنجنى جميعاً ثمار هذا الصلاح ،، و قمة المنطق أن من يجنى الثمار نفسه مكلف بزرع البذور و رعايتها بوقته و جهده و ماله ،، ليس فضلاً

امبارح كان عندى حدثين مهمين ، البؤجة و مقابلة حضرتك اللى لا تكفى على الإطلاق شوقى لها منذ عامين بداية معرفتى بحضرتك ،، ويبدو أن من يصاحبك لا يمكنه أن يصل لدرجة التشبع ،، فجوار أمثالكم قيمة لا يمكن تعويضها

جعلك الله أحسن مما نقول و رزقكم السبق للخير حيث كان و رفع بكم راية بلادنا و أراكم ما تحبون فى الدنيا و توج جهدكم بالجنة

أحبك الله الذى أحببتك و أحببتنى فيه

Dr Ibrahim يقول...

ساهم العمل التطوعى والخيرى فى بناء نهضة الكثير من المجتمعات غبر مختلف الأزمنة فى الوقت الذى كان له فيه الدور الأهم فى تكوين الشخصية الإيجابية البناءة..

محمود الدوح يقول...

استاذ احمد مع انى احيانا كتير بحب انده للناس با اسمها
وعشان كدا هندهلك باسمك علطول
ماشى يا عم احمد
سعيد انى قابلتك مرة تانية دا اولا

انا شايف انك افضل حاجة انك تزرع بسمة على وش حد وانك تبنى ومتهدش وانك تحس انك عضو فعال بيبنى بلده الحقيقية اللى هى الناس والفكر
عكس بلده المزيفة الملفوفة بشعارات بتخلى الناس تجرى وراها وخلاص

الموضوع انا مش متعمق فيه جامد لكن هو دا الكلام اللى انا حاسه

وبس

norahaty يقول...

بالصبر وبالحب
وبأشخاص مثلك
ومثلهم يتحقق
إن شــــاء الله

اقصوصه يقول...

لفت نظري جدا الفيديو

مؤثر جدا ويتناول نقطه مهمه

فاتيما يقول...

البركة فى ربنا
و قوس قزح و آبى
و حضرتك يا فندم
و كنت بتكلم مع محمود الدوح و شريف باشا و احنا ماشيين على فكرة الإيجابية
و إن التدوين خرج من اطار الكتابة لعالم أرحب و اوسع ...مش مجرد احلام بس و مفيش تنفيذ
قولتلهم رأيى المتواضع و إنه
الخير ف القلوب صحيح
لكنه محتاج ثقة
يعنى لولا ثقتى فيك و ف داليا و آبى
مكنتش أتشجع أكون وسطكم
انا زى كتير غيرى معنديش شجاعة اقتحام عوالم كتير حواليا
لكن عن طريقكم بقيت جزء منها
انتم جسرى الآمن للوصول ليها
خد بالك من كلمة الآمن دى
عشان الامان بالنسبالى و متهيألى لأى حد مهم ..انه يبقى مطمن إنه ف مكان صح و وسط ناس صح و الحاجاة بغض النظر عن قيمتها المادية رايحة ف حتة صح و لناس صح هيستخدموها صح
كل الصح دول سببهم يرجع ل ...
أول سطر من التعليق ...
كل بؤجة و انتم بخير
و كل سنة و إنت طيب يا فندم
و تحياتناً لأم مصطفى

Sherif يقول...

عزيزى احمد
---------

دائما ماتجمعنا الظروف على خير دائما .. أكاد أقول أن تفعل شيئا خير من لاشئ .. وهذا يتفق مع آرائك .. إلا ان العمل التطوعى الجماعى يحتاج الى تنظيم أكبر ومجهود أكثر وأنت رائد فى هذا وأول من عرفنا هذا المكان

فى كل الاحوال كل جهد بالوقت او المال او اى شئ هو عمل صالح بكل المقاييس ينظره المولى ويباركه

تحياتى اليك

همس الاحباب يقول...

متفق مع حضرتك قلبا وقالبا
بداخلنا جميعا حب الخير والمشاركة فيه
ولكن تنقصنا الايجابية والتوجيه الامثل لتلك الاعمال الخيرية اضافة الى الثقة المتبادلة والامان لانجاز تلك الاعمال وخصوصا فى عالم افتراضى كعالم المدونات
فالثقة والامان عاملان اساسيان فى تلك المرحلة الحرجة
وكذلك التوجيه الامثل للاعمال الخيرية المتاحة
تحياتى لحضرتك

رفقة عمر يقول...

جزاكم الله خيرا
وجعل كل اعمالكم فى ميزان حسناتكم اللهم اميين

!!! عارفة ... مش عارف ليه يقول...

"الخير في وفي أمتي إلى يوم الدين"

وإن شاء الله ستبقى هذه الأمة في تكافل بشكل فطري

حتى وإن كان هناك من لا يريد لهذا الشكل التكافلي أن يأخذ شكلاً منظماً

------------

تحياتي لشخصك الكريم
فكم تمنيت لقاءك
وقد تحقق ذلك بفضل لقاءات المدونين

كل الشكر والتقدير لمن يسهم في تفعيل هذه الجهود


وليد

شــــمـس الديـن يقول...

فعلا كنت اتمني ان احضر اليوم و لكن حال عملي بيني و بين ذلك

اتمني فعلا ان احضر مثل هذا اللقاء و لو مرة قبل ان ارحل :)

دمتك جميعا بكل الخير

فاما الزبد فبذهب جفاء و اما ما ينفع الناس فيبقي في الارض

قوس قزح يقول...

و لكن الوجوه الواعدة التي أراها في مثل يوم البؤجة تنبئ بمستقبل أفضل


دى امنيتى بجد

و كلنا مسئولين و نقدر نعمل اكتر من كده

يمكن محتاجين بس تشجيع او حد يزقنا لقدام
بس انا متاكدة ان الخير جوه كل واحد فينا و نفسه نعمله

KING TOOOT يقول...

أستاذ أحمد
يمكن الفرصة ماكانتش كبيرة إننا نكمل مناقشتنا إللي إبتديناها في الجمعية ، وأنا الحقيقة يمكن تفكيري شوية بيتجه للوضع العملي على الأرض ، أكثر من البحث في الوضع النظري أو التخطيطي ، دايما بأسيب التخطيط ده لناس أقدر مني على إبتكار أفكار جديدة ، إنما الحقيقة أتمنى أني أكون عضو فاعل في العملية الخيرية بس مش عارف إزاي ممكن ده يتم عمليا ، لو تقدر تدلني أكون شاكر ليك ولو ماتقدرش ، حأكون شاكر ليك أيضا .
تحياتي و إحترامي وخالص مودتي
KING TOOOT

Baskouta يقول...

استاذ احمد
سعدت جدا بلقاء حضرتك
سعدت اكتر بالمناقشة الجميلة حول فكرة التنيمة اللى هي في حد ذاتها اكبر مساعدة ممكن نقدمها.
ربنا يجمعنا كلنا على الخير دايما
تحياتي
تقبل مروري

نهر الحب يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
استاذى الفاضل بجد انا شاكرة لك مجهودك
وانك دال على فعل الخير باستمرار
كما اننا نسعد بالتواجد فى البؤجة ولكنى اتمنى ان يأتى يوم نستطيع فيه حل المشكلة من الاصل

تحياتى واحترامى لك ولكل ما يساهم بجد على تنمية المجتمع وتطبيق ما ننساه من اوامر الله عز وجل


كل الاحترام والدعاء لك
بالتوفيق

أ / أحمد عبد المنعم يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم

الأخ الفاضل :باشمهندس أحمد

شرفت جدا بمعرفتكم وتمنيت لو دام لقاؤنا واستمتعنا بحوارك معنا.

أرجو ان نلقاك فى لقاء آخر قريب إن شاء الله

محمد فوزي يقول...

عارف يا أستاذ احمد انا الموضوع ده شاغلني جداً وهو إزاي نقدر نعمل شيء مفيد بجد للبلد دي
إحنا جربنا الكلام وإتكلمنا كتير
والتبرع زي ما حضرتك قولت عمل ممتاز لكن مش تنموي وده النوع اللي إحنا محتاجينه أكتر

مازلت بعتقد إن المدونين عندهم أكتر من كده يقدروا يعملوه

وقت أزمة مباراة مصر والجزائر ناس كتير إتكلمت عن المشروع القومي اللي لازم يبقى موجود والكل يتبناه بس يبدو إن الكل منتظر أو متوقع إن الحلم القومي ده لازم ينبع من الحكومه أو ييجي من فوق , ليه منفكرش إحنا في حل ونتبناه كمدونين نواه لمشروع قومي أو حلم مشترك

ليه ميكونش مشروعنا القومي هو محاربة الفساد مثلا بعيدا عن الصراخ والعويل والكلام اللي في المطلق
يعني نحارب الفساد بجد ونتعاون مع بعض لكشفه ونشوف الجهات اللي ممكن تساعد وتدعم , ويكون الكلام محدد وموثق وبتركيز

فيه أفكار كتير أعتقد إن دي واحده منهم أنا بفكر فيها ونفسي أقدر أبلورها لفكره حقيقيه تصلح للتطبيق على أرض الواقع

كل التحيه والشكر للبؤجه ولمن شارك بها ولكل واحد بيحب البلد دي بجد

تحياتي

ahmed_k يقول...

فعلا يا أحمد ليست كل مشاكلنا غذاء أو كساء ولكن هناك أمور أخرى كثيره
فلابد من تضافر جميع الجهود كل حسب مقدرته وما يتاح له لتقديم يد العون حتى وإن كان هو بحاجه للعون في جانب آخر ,
عموما سعدت جدا بلقاءك يوم البؤجه ولو أني كنت أود أن نتحدث أكثر
ولكن الجايات بإذن الله أكتر من الرايحات

تقبل خالص تحياتي

وزنة يقول...

موضوع رائع. "غذاء للعقل" كما يقول الإنجليز. أعتقد أن مشكلة العمل التطوعي المناقشة من نتائج تحويل الدين إلى "سباق لجمع أكبر كم الحسنات" و نسيان الرؤية الشاملة للعالم التي يعطيها لنا الإسلام.

وزنة يقول...

تعليق قيم من محمد فوزي، افتكرت على طول جزء كنت
نقلته من كتاب "العالم مسطح"

The most important forces fighting poverty in India today, in my view, are those are those NGOs fighting for better local governance, using the Internet and other modern tools of the flat world to put a spotlight on corruption, mismanagement, and tax avoidance. The most important, effective, and meaningful populists in the world today are not those handing out money. They are those with an agenda to drive reform retail at the local level in their countries -to make it easier for the little men and women to register their land... to start a business, no matter how small...

ماما يقول...

الكلام جميل جدا
بس مين ياخد بايدنا

خلينا واقعيين
مين مستعد يجمعنا
مين مستعد يفضى للفكره ويحققها
مين عنده قدره على مواجهة غربان الحكومه
مين مستعد يواجه الظلم والقهر والتقهقر للخلف
انا معاكم
بس زهقت من ان حكومتنا عمياء
لاترى الحقيقه

نور الدين يقول...

أخى العزيز سعدت جدا بالتعرف على مدونتك ولا أدرى كيف فاتنى التعرف على شخصك الكريم أثناء اللقاء
لكن ولا بد سيجمعنا لقاءات متعددة عما قريب
كل تحية وتقدير
...
نورالدين محمود

أحمد شريف يقول...

بارك الله فيكم وبكم

د. إيمان مكاوي.. أم البنين يقول...

جميل ألا نعيش لأنفسنا فقط
وجميل أن نترك في الدنيا بصمات ومحاولات لإصلاح المجتمع الذي نعيش فيه
أحييك يا باشمهندس أحمد أنت وكل من معك ..وأتمنى مشاركتكم قريبا بإذن الله
ويارب تكون البؤجه الجايه وأنا في مصر
دعواتي لكم يالتوفيق
تحياتي

حنين يقول...

استاذى الفاضل
ربنا يكرمك
تحياتى
حنين

P A S H A يقول...

كل سنة وأنت طيب.

كلبوزة لكن سمباتيك يقول...

كل بؤجة و انتم طيبين
ربنا يقويكم
تحياتي

أحمد كمال يقول...

أعزائي الكرام ، أكتفي ببعض الردود التفصيلية لضيق الوقت ، و كل عام و أنتم بخير ..

@ KING TOOOT
أقترح عليك تبدأ من جروب حلم اسطبل عنتر الموجود في الموضوع ، جمعية صحبة خير بتحتاج متطوعين في نشاطات مختلفة ..
تحياتي لك ، و أهلا بك في رحايا العمر

@ أ / أحمد عبد المنعم
كنت أتمنى أن أقضي وقتا أطول في الحوار مع حضرتك ، خاصة بعدما علمت أنك أدرت دفة الحديث في اللقاء ، و لكن الجايات أكثر إن شاء الله :)
أهلا بك في رحايا العمر ، أتمنى دوام التواصل

@ محمد فوزي
اقتراحك رائع يا محمد ، و ياريت تتولد الفكرة العملية اللي ممكن تبقى مشروع مشترك ، اقرأ كمان تعليق وزنة على كلامك و تجربة الهند .

@ وزنة
أشكرك على الزيارة و التعليق ، و أود أن أنوه أن مدونتك بها موضوعات من أهم ما قرأت في عالم المدونات خاصة المواد الموجودة على يوتيوب ، لقد نوهت عنها على تويتر و فيس بوك ، و أعتقد أنها لم تأخذ حظها الكافي من الدعاية و الاهتمام بعد .

جزاك الله خيرا ، و أتمنى دوام التواصل

@ نور الدين
نورت رحايا العمر ، و إن شاء الله الفرصة تتعوض قريبا :)

أحمد كمال يقول...

أحمد عبد العدل
محمود الدوح
فاتيما
Sherif
همس الاحباب
قوس قزح
KING TOOOT
Baskouta
نهر الحب
أ / أحمد عبد المنعم
ahmed_k

سعادتي برؤيتكم يوم البؤجة لا توصف ، و زادتني شرفا و محبة :) و كنت أتمنى أن تتاح الفرصة لقضاء وقت أطول معكم .

أتمنى أن نلتقي من جديد في الخير ، تحياتي لكم جميعا

أحمد كمال يقول...

Dr Ibrahim
norahaty
اقصوصه
رفقة عمر
عارفة ... مش عارف ليه
شــــمـس الديـن
ماما
أحمد شريف
د. إيمان مكاوي.. أم البنين
حنين
P A S H A
كلبوزة لكن سمباتيك

أشكركم جميعا ، و أتمنى أن يوفقنا الله للقيام بواجباتنا كما يحب و يرضى ، و كل عام و أنتم بخير